بيوتات الكيمياء التعليمية - عرض مشاركة واحدة - نظـرة كيميــائية فــي خصـائص بحــرية
عرض مشاركة واحدة
  #2   -->
قديم 13-07-2004, 07:22 PM
الصورة الرمزية لـ شما
شما شما غير متصل
Be Smile
 
تاريخ الانتساب: 09 2003
المكان: الـشــ عاصمة الثقافة ــارقه
مشاركات: 2,724
شما على طريق التميز و النجاح
افتراضي





*الغــازات الجـوية فـي ميـاه البحــر



تمتص المياه سواء كانت مالحة أو عذبة غازات الجو , وفي الواقع

يمكن اعتبار مياه البحر محلولاً يحتوي على غازات الأكسجين ,

والنيتروجين , والأرجون وثاني أكسيد الكربون من الجو , ولكن وجودها

في الماء لا يكون بنسبة وجودها في الجو , ففي الجو نجد نسبة حجم

الأكسجين إلى النيتروجين 21 إلى 78 أي بنسبة 1 إلى 4 على وجه

التقريب . أما في الماء الذي تكون درجة حرارته في درجة الصفر المئوي

، فإن وجود الغازين يكون بنسبة 34.6 إلى 61.8 ، أي بنسبة 1 إلى 2

على وجه التقريب . معنى هذا أن الكائنات البحرية تتنفس في بيئة

عامرة بالأكسجين أكثر من بيئة الحيوانات البرية .



وكما يوجد الأكسجين والنيتروجين في المستويات السطحية لمياه

البحر ,يوجد أيضاً على أعماق كبيرة, وتبلغ نسبة النيتروجين في المياه

العميقة مثيلتها في المياه السطحية , ويدل على ذلك أن المياه العميقة

كانت في وقت ما قرب السطح على اتصال بالجو . أما نسبة الأكسجين

في مياه الأعماق فتختلف كثيراً عن مثيلتها في مياه السطح , ويرجع

هذا إلى أن قسماً منه يستهلك في عمليات تنفس الحيوانات البحرية ,

وفي بعض الأحوال تزيد نسبه الأكسجين زيادة غير عادية في مستويات

المياه السطحية ويعزى هذا أيضاً إلى أسباب حيوية تتلخص في تكوينه

عن طريق عملية التمثيل الكلوروفيلي التي تقوم بها النباتات الطافية

أو البلانكتون النباتي , فهذه العملية عملية التمثيل الكربوني – يقوم بها

النبات المزود بالكلوروفيل أو مادة الخضير في وجود ضوء الشمس

ويستخدم في هذا ثاني أكسيد الكربون الجوي , إذ يمتص الكربون
ويترك الأكسجين .



أما النيتروجين فأكثر انتظاماً في توزيعه في مياه المحيطات على الرغم

من وجود اختلافات تعزى أيضاً إلى المؤثرات البيولوجية .فهناك أنواع من

البكتريا توجد في مياه البحار , تستطيع أن تحلل النترات , فينطلق غاز

النيتروجين نتيجة لذلك ويؤدي هذا إلى زيادة نسبته في المياه ويزداد

نشاط تلك البكتريا في البحار المدارية حيث ترتفع درجة الحرارة كما

توجد أنواع أخرى من البكتريا تستطيع تثبيت النيتروجين الحر في المياه .




وعملية انتشار الغازات الجوية في مياه البحر تسير ببطء, ويعمل

على ازدياد سرعتها هبوط ذرات هياكل العضويات الطافية ( البلانكتون )

الدقيقة في تيارات تصحب معها كميات قليلة من الغازات الجوية إلى الأعماق .


العضويات الطافية ( البلانكتون )


وتتباين درجة القلوية في مياه البحر فهي تزداد قرب رواسب

القاع القلوية, حيث تختلط مياه اليابس بمياه البحر . وتتناقص حيث توجد

الكائنات البحرية التي تستهلك الكربونات في غذائها.

وتحتوي بعض الرواسب البحرية على كربونات الكالسيوم والمغنسيوم ,

وحيثما يوجد غاز ثاني أكسيد الكربون الحر بوفرة في المياه فإن الكمية

الزائدة منه تتحلل وتذوب وبذلك تزداد قلوية مياه البحر .


قام بآخر تعديل شما يوم 16-07-2004 في 11:22 AM.
رد مع اقتباس