الكيمياء البيئية - بيوتات الكيمياء التعليمية

 
 

اخر المواضيع : الموضوع : التحليل الكيميائي وانواعه والكشف عن الشقوق الحامضية والقاعدية //عبقريات الكيمياء//د/   ( الكاتب : كيــميا     الزيارات : 386     الردود : 2 )         الموضوع : تحضيري وتوزيعي لمنهج الكيمياء المعدل بطريقة الوحدات الدراسية للصف 1ث ف1 1434-1435   ( الكاتب : نوورا     الزيارات : 1769     الردود : 13 )         الموضوع : سؤال حول تقسية معدن   ( الكاتب : hamady     الزيارات : 44     الردود : 0 )         الموضوع : نجاح العمل والحفاظ علي الاخوة ..... المعادلة الصعبة   ( الكاتب : soharia     الزيارات : 489     الردود : 3 )         الموضوع : قصة كيميائية عن الروابط الأيونية   ( الكاتب : soharia     الزيارات : 7357     الردود : 20 )         الموضوع : صناعة مفرقعة بسيطة   ( الكاتب : akash     الزيارات : 178     الردود : 1 )         الموضوع : ~¤©§][ ماهي أمنياتك لهذا اليوم ][§©¤~((ارجوا التثبيت))   ( الكاتب : akash     الزيارات : 38426     الردود : 416 )         الموضوع : بوربيونت الطرائق العلمية ( احترافي )   ( الكاتب : ابوخشيم     الزيارات : 256     الردود : 4 )         الموضوع : طلاء المعادن بالذهب الخالص اونصه   ( الكاتب : عرب بيطار     الزيارات : 14588     الردود : 52 )         الموضوع : صقل وتلميع الحديد كيميائيا   ( الكاتب : عرب بيطار     الزيارات : 6268     الردود : 26 )         
عودة   بيوتات الكيمياء التعليمية > ... > بيت الكيمياء العام

عدد الضغطات : 10,924
إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1   -->
قديم 05-10-2008, 03:38 AM
احمد نيمو احمد نيمو غير متصل
كيميائي
 
تاريخ الانتساب: 05 2008
مشاركات: 69
احمد نيمو على طريق التميز و النجاح
افتراضي الكيمياء البيئية

كتاب الكيمياء البيئية
صدر عام 2008 كتاب علمي جديد مفيد عن الكيمياء البيئة عن الدار العالمية للنشر والتوزيع. والكتاب نشر في صورة مجلد يحتوي علي 650 صفحة .
والسطور القادمة بها نبذة عن الكتاب

الكيمياء البيئية هو الفرع الذي يدرس مكونات البيئة من الناحية الكيميائية وتفاعلاتها وكذلك الطبيعة الكيميائية للملوثات البيئية والطرق الكيميائية لمعالجتها.
من وجهة نظر الكيمياء البيئية فإن البيئة تقسم إلى اربع مجالات هي :المجال الجوي ,المجال المائي ,المجال البري ,المجال الحيوي .
وتنتقل المواد الكيميائية بين هذه الاوساط بالتأثيرات الفيزيائية والكيميائية المختلفة وتسمى باسم الدورات البيوجيوكيميائية.
الكيمياء البيئية تختص بمعرفة طبيعة التفاعلات التي تحدث داخل البيئة بين العناصر المختلفة , دور الكيمياء في توضيح العمليات الطبيعية ,ودور المواد التي تحيط بهذه الأنظمة . وطبيعة التلوث الكيميائية والتفاعلات الكيميائية المصاحبة لتلوث الهواء والماء والتربة وغيرها من المكونات البيئية. من المداخل الهامة لايجاد حلول عملية لمشاكل التلوث البيئي .

ولا يتأتي دور الانسان العملي للحفاظ علي البيئة الا من خلال فهمه الكامل لكثير من الجوانب البيئية الهامة ومؤثراتها عليه وعلي حياته ومنها الكيمياء البيئية لمزيد من المعلومات عن الكيمياء البيئة

كتاب الكيمياء البيئية
الباب الاول البيئة والأنسان
الباب الثاني الهواء والتلوث الهوائي
الباب الثالث الماء والتلوث المائي
الباب الرابع تلوث التربة
الباب الخامس التلوث الضوضائي
الباب السادس الملوثات الأشعاعية
الباب السابع التلوث الكهرومغناطيسي
الباب الثامن المخلفات الصلبة
الباب التاسع المراقبة البيئية

الباب الاول وهو يتحدث عن البيئة وعلاقتها بالأنسان , مع شرح كثير من المفاهيم البيئية الشائعة مثل التنوع البيولوجي بالاضافة الي ذكر عناصر البيئة الطبيعية والاجتماعية والاحيائية والنظام البيئي ومكوناته الحية والغير حية والتوازن البيئي واختلاله والتلوث ومسبباته ومفهومه وانواعه .
بالاضافة الي الدورات الطبيعية لاهم مكونات البيئة مثل الدورة المائية ودورة الكربون ودورة النتروجين والفسفور والكبريت .

الباب الثاني وهو يتناول بالشرح في الفصل الاول الهواء ومكوناته وطبيعته والغلاف الجوي وطبقاته المتعددة وتلوث الهواء موضحا بالتفصيل ملوثات الهواء الاولية والثانوية ومصادر هذا التلوث واثاره علي الأنسان والبيئة . وفي الفصل الثاني يبين التحكم في تلوث الهواء والطرق المناسبة لخفض التلوث والتقليل من اثاره ومنظومة مكافحة التلوث الهوائي واجهزة قياس الهواء واعطاء مثال للحد من التلوث و طرق الحد من التلوث الهوائي في مصانع الأسمنت , الي جانب التعرض لمشكلة أسباب النوبات الحادة لتلوث الهواء الحادة في القاهرة والمعروفة بالسحابة السوداء من حيث اسبابها وعوامل تفاقمها واخطارها الصحية والبيئية .

الباب الثالث وهو يتحدث عن الماء والتلوث المائي حيث يتناول الفصل الاول الماء وطبيعته الكيميائية ودورة الماء الطبيعية والصناعية علي سطح الأرض وشارحا بالتفصيل تلوث الماء ومصادر هذا التلوث واسبابه وتاثيره علي الأنسان والبيئة وذكر بعض الانشطة الأنسانية التي تؤثر علي البيئة مثل صرف المخلفات السائلة للمستشفيات اما الفصل الثاني فيبين التحكم في تلوث الماء عن طريق معالجة كل من مياه الصرف الصحي ومياه الصرف الصناعي الصناعي والمسح البيئي لمصادر المياه وطرق للحد من تلوث المياه في مصانع الأسمنت مع التعرض للموارد المائية في الوطن العربي.

الباب الرابع وهويتناول التربة وتلوثها مبينا أهمية التربة وتنوعها البيولوجي و أصناف الأتربة وتركيبها الطبيعي , وعارضا اهم مصادر تلوث التربة الطبيعية كالانجراف والتصحر , والصناعية التي سببها الأنسان مثل التلوث بالمبيدات والاسمدة الكيميائية والتلوث الأشعاعي واثر كل هذه الملوثات علي البيئة وعلي الأنسان ,ثم كيفية التحكم في تلوث التربة .

الباب الخامس وهو يتحدث عن التلوث الضوضائي شارحا الصوت وشدته ومصادره وما هي الضوضاء ومصادرها الطبيعية والصناعية الي الشرح بالتفصيل لأنواع التلوث الضوضائي وتأثيراته العصبية و النفسية و التاثير علي السمع و التاثير علي انتاج العاملين .ثم مبينا الحماية وكيفية السيطرة على التلوث الضوضائي مع ذكر حالة الضوضاء في مصر من حيث الأسباب والجهود المبذولة للحد منها .

الباب السادس وهويتناول التلوث الأشعاعي شارحا الأشعة وتصنيفها والنظائر المشعة وعمر المادة المشعة ونواتج تفكك المواد المشعة والمصادرالمختلفة للتلوث بالمواد المشعة الطبيعية والصناعية . ومبينا كيفية انتقال المواد ذات النشاط الأشعاعي في البيئة والي الأنسان و الاثأر الحيوية للاشعاعات المؤينة بالاضافة الي دور الإشعاع فى مجال البيئة .ثم اخيرا طرق السيطرة على التلوث الأشعاعى.

الباب السابع وهو يصف التلوث الكهرومغناطيسي موضحا طبيعة الطيف الكهرومغناطيسي و مصــادر التلوث الكهرومغناطيسي الصادرة من الاجهزة المختلفة والتلوث الصادر من محطات التليفون المحمول و الآثار الصحية للموجات الكهرومغناطيسية وطرق تقليل التلوث الصادرمن الاجهزة الكهرومغناطيسية .

الباب الثامن وهوخاص بالمخلفات الصلبة كاحد المشاكل البيئية في العصر الحديث ومتضمنا مصادر المخلفات الصلبة مثل المخلفات الصلبة المنزلية وغيرها ,وايضا اثر المخلفات الصلبة علي الهواء والماء والتربة و طرق التخلص من المخلفات الصلبة مثل التحلل الحراري والحرق واعادة التدوير ودور إعادة التدوير في حماية البيئة مع شرح بالتفصيل لنوع من المخلفات التي يمكن الأستفادة منها مثل مخلفات مزارع الدواجن وتناول احد اخطر النفايات الملوثة للبيئة مثل المخلفات الطبية , ومشكلة مخلفات قش الارز في مصر والطرق المختلفة للاستفادة من تلك المخلفات.

الباب التاسع وهو خاص بالمراقبة البيئية مثل المراقبة ضمن خطة قصيرة الامدوالمراقبة ضمن خطة طويلة الامد , مع شرح المراقب البيئي الحيوي والمؤشر البيئي الحيوي , وذكر النباتات الراقية والاولية كاحد الكائنات التي تستخدم للمراقبة البيئية وشرح مؤشرات التلوث العضوية في المياه ودلالاتها.
ثم اخيرا قاموسا للمصطلحات العلمية الواردة بهذا الكتاب

استشاري معالجة مياه
أحمد السروي
رد مع اقتباس
إضافة رد


زوار هذا الموضوع الآن : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : نشيط
كود [IMG] : نشيط
كود هتمل : خامل

الانتقال السريع


التوقيت حسب جرينتش +3. الساعة الآن 06:19 AM.


Powered by: vBulletin® Version 3.8.7 Copyright ©2000-2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translated By vBulletin®Club©2002-2014
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi